نظام الأسد يرفض استقبال ستافان دي مستورا في دمشق

رفض نظام الأسد استقبال المبعوث الدولي الخاص إلى سوريا، ستافان دي مستورا، زيارة للعاصمة السورية كانت مقررة، أمس الأحد، حيث أُلغيت الزيارة بعد إبلاغ مكتبه رفض النظام استقباله بسبب رفض ديمستورا لعمل دستور جديد لسوريا في ظل النظام.

ونقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية، عن مصدر في نظام الأسد  لم تسمه أن نظام بشار الأسد رفض استقبال المبعوث الدولي إلى سوريا ستافان دي ميستور، وأضاف المصدر:”إن دي مستورا طلب المجيء إلى سوريا قبيل انعقاد الجولة الخامسة من محادثات جنيف المرتقبة الأسبوع المقبل، إلا أن النظام رفض استقباله دون ذكر الأسباب”، وتابع ، “أن دي مستورا بات شخصا غير مرحب به في دمشق لا اليوم ولا في المستقبل”.

بدورها رفضت المتحدثة باسم المبعوث الدولي، يارا الشريف، التعليق على رفض دمشق استقبال دي مستورا. وقالت: “ليس لدينا تعليق على ذلك.

ويأتي رفض النظام لقائ ديمستورا في الوقت الذي يحضر فيه الأخير  للجولة الجديدة من المفاوضات ، التي ستنطلق في 23 آذار الجاري، حيث التقى دي مستورا السبت الماضي، رئيسَ الهيئة العليا للمفاوضات رياض حجاب في الرياض، في إطار الإعداد للجولة الخامسة من المفاوضات السورية في جنيف الخميس المقبل.

وجرى خلال اللقاء الذي عقد بحضور أعضاء آخرين من الهيئة العليا للمفاوضات بحث المستجدات ، وتسريع المفاوضات المقبلة في جنيف، وقال عضو الهيئة العليا منذر ماخوس، إن اللقاء تناول التحديات المطروحة وطريقة التعامل معها في جولة جنيف القادمة، مضيفاً أن الهيئة العليا للمفاوضات عرضت وجهات النظر للأزمة، وتصوّرها للآليات وكيفية الخروج من الإشكالات القائمة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*