نجاة المحيسني من محاولة اغتيال في إدلب

تعرض “عبد الله المحيسني”، مسؤول شرعي في “هيئة تحرير الشام”، ظهر اليوم الجمعة لمحاولة اغتيال نفذها انتحاري، أثناء مغادرته مسجد “أبو ذر الغفاري” في مدينة إدلب.
وأدى التفجير لإصابة أكثر من 10 أشخاص بجراح ومقتل منفذ الهجوم، وأكدت مصادر محلية نجاة المحيسني.

وانتشرت صور لسيارة المحيسني والتي تظهر عليها آثار الانفجار على صفحات التواصل الاجتماعي.

عبد الله المحيسني
هو داعية سعودي قدم إلى سوريا في أواخر عام 2013، وبدأ نشاطه كقاضٍ شرعي مستقل يحكم بين الفصائل، كما عُين قاضيًا في جيش الفتح، وذلك قبل أن يعلن في مطلع العام الحالي إنهاء استقلاليته في مجال القضاء، والانضمام بشكل رسمي إلى “هيئة تحرير الشام” التي تشكلت من اندماج 5 فصائل هي “جبهة فتح الشام، حركة نور الدين الزنكي، لواء الحق، جبهة أنصار الدين، جيش السنة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*