مقتل دفعة جديدة من قتلى “قوات ماهر الأسد” في كمين بجوبر

أعلن “فيلق الرحمن” التابع للجيش السوري الحر، اليوم السبت، مقتل 15 من قوات “الفرقة الرابعة” بقيادة ماهر الأسد شقيق بشار، إثر كمين جديد على جبهات حي جوبر شرقي العاصمة دمشق.

وأفاد المكتب الإعلامي لـ”فيلق الرحمن” بمقتل أكثر من 15 عنصراً من قوات (الفرقة الرابعة) في الكمين الثامن الذي نفذته كتيبة الهندسة في فيلق الرحمن على جبهات حي جوبر.

وأشار المكتب الإعلامي إلى أن هذا الكمين يأتي “كخطوة استباقية بعد اكتشاف عدد من الأنفاق كان يتم حفرها باتجاه نقاط الثوار على جبهات حي جوبر الدمشقي”.

بموازاة ذلك، استهدفت قوات الأسد أطراف حي جوبر وبلدة عين ترما بالغوطة الشرقية بعد صواريخ من طراز “فيل”، بالتزامن مع سقوط عدة قذائف هاون على المنطقة.

وهذه المرة الثامنة خلال شهرين، يتمكن “فيلق الرحمن” من إيقاع قوات “ماهر الأسد” في كمين على جبهات جوبر وعين ترما.

واعترفت صفحات موالية للنظام على مواقع التواصل الاجتماعي بمقتل العشرات من عناصر قوات النظام وميليشياته، خلال الحملة العسكرية الأخيرة التي شنّتها تلك القوات للسيطرة على حي جوبر الدمشقي وبلدة عين ترما في الغوطة الشرقية، وذلك قبل أن يعلن “فيلق الرحمن” منتصف الشهر الماضي التوصل إلى اتفاق مع روسيا لوقف إطلاق النار في الغوطة الشرقية وحي جوبر شرقي العاصمة دمشق.

ويطلق مؤيدو الأسد على حي جوبر، “الثقب الأسود ” أو “مثلث برمودا”، وذلك نظراً لابتلاع المنطقة لعدد من المجموعات الاقتحامية التابعة لـ”فرق النخبة” في قوات الأسد، رغم استخدام الأخيرة لكافة الأسلحة التدميرية، حيث عجزت تلك القوات عن التقدم في الحي، رغم مرور نحو شهرين على المواجهات مع “فيلق الرحمن”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*