كوريا الشمالية تهدد بقصف الأراضي الأمريكية بعد تصريحات ترامب

هددت كوريا الشمالية اليوم الأربعاء بتوجيه ضربة صاروخية على جزيرة “غوام” الأميركية في المحيط الهادي، وذلك بعد ساعات فقط من تحذير الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لـ “بوينغ يانغ” بأن أي تهديد للولايات المتحدة ستتم مواجهته بـ “ النار والغضب”

ونقلت وكالة أنباء “كرت” عن متحدث باسم الجيش الشعبي الكوري الشمالي قوله إنه “يدرس بعناية” خطة لضرب غوام التي تضم حوالي 163 ألف شخص وقاعدة عسكرية أمريكية تضم سرباً بحرياً وقاعدة جويةً ووحدات خفر سواحل.

كما اتهمت كوريا الشمالية الولاياتِ المتحدة بتدبير “حرب وقائية”، وقالت في بيانٍ آخر إن أي خطط لإطلاق مثل هذه الحرب ستؤدي إلى “حرب شاملة تستهدف كل معاقل الأعداء، بما في ذلك التراب الأمريكي”.

وكان الرئيس الأمريكي هدد في تصريحات للصحفيين في “ولاية نيو جيرسي” عن تطوير كوريا لقدراتها الصاروخية بأن تهديدات كوريا الشمالية لأمريكا تفوق قدرات الدولة العادية وسوف يتم “مواجهتهم بالنار والغضب.. بصراحة بقوة لم يشهدها العالم من قبل”.
تصريحات ترامب جاءت بعد كشف صحيفة “واشنطن بوست”عن نجاح بيونغ يانغ بتصنيع رؤوس نووية صغيرة يمكن تحميلها في صواريخ بالستية، الأمر الذي أكدته الاستخبارات الأمريكية.
يذكر أن مجلس الأمن الدولي تبنى بالإجماع فرض عقوبات جديدة على كوريا الشمالية في الخامس الشهر الحالي بعد قيامها بتنفيذ اختبارات صاروخية جديدة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*