صحيفة تكشف تفاصيل تحليق مقاتلات إسرائيلية فوق إيران

تناولت الصحف الإسرائيلية والغربية تفاصيل تحليق طائرات إسرائيلية متطورة فوق عدد من المدن الإيرانية، دون أن يتم اكتشافها حتى من الرادارات الروسية في سوريا، حيث عبرت الطائرات الإسرائيلية الأراضي السورية في طريقها إلى إيران.

وقالت صحيفة “أورشاليم بوست” الإسرائيلية، إن طائرتين إسرائيليتين من طراز (إف -35) دخلتا المجال الجوي الإيراني خلال الشهر الماضي، وذلك نقلاً عن صحيفة (الجريدة الكويتية) إذ يعتبر هذا العمل بمثابة إشارة إلى توترات إقليمية متزايدة، خاصة في ضوء الهجمات العسكرية الإسرائيلية الأخيرة في سوريا، بما في ذلك ضد القواعد الإيرانية في البلاد.

وبحسب المصدر، فإن اثنتين من مقاتلات الشبح حلقت فوق المجال الجوي السوري والعراقي للوصول إلى إيران، ومواقع في المدن الإيرانية بندر عباس وأصفهان وشيراز.

من جانبها، ذكرت صحيفة (ذا أفييشينيست) أن الطائرتين لم تكتشفهما الرادار بما فيها نظام الرادار الروسي الموجود في سوريا، كما لم يتم اكتشافها من قبل الرادارات الإيرانية.

وكانت صحيفة (الجريدة الكويتية) قد أكدت في تقرير لها أمس الأول، تحليق الطائرات الإسرائيلية فوق المدن الإيرانية، في إشارة منها إلى أنها “خطوة تعكس حجم التوتر الإقليمي، وتأتي في خضم معلومات عن مخطط لضربة عسكرية أميركية وإسرائيلية في سورية ستشمل المواقع الإيرانية هناك أو ربما تصيب إيران نفسها”.

ونقلت الصحيفة عن مصدر (لم تسمه) أن المقاتلتين نفذتا طلعات استطلاع وتحديد أهداف في مناطق بندر عباس وأصفهان وشيراز، وحلقتا على ارتفاع كبير فوق مواقع أخرى يشتبه في علاقتها ببرنامج إيران النووي على شاطئ الخليج.

ونوه المصدر إلى أن مقاتلات F35 السبع التي دخلت الخدمة في إسرائيل، والتي نفذ بعضها أخيراً ضربات جوية في سورية وعلى الحدود اللبنانية – السورية، تستطيع التحليق دون توقف للتزود بالوقود ما يعادل مرتين في كل اتجاه من إسرائيل إلى إيران.

يشار إلى أن الطلعات الإسرائيلية الجوية “غير المسبوقة فوق إيران تأتي بالتزامن مع كشفت إسرائيل قبل أيام عن تفاصيل تدمير مفاعلٍ نوويٍ للنظام في منطقة الكبر في ريف دير الزور عام 2007.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*