شبكة حقوقية.. 75 خرقاً بعد انقضاء شهر على اتفاق “خفض التصعيد”

قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان إنها سجلت 75 خرقا بعد انقضاء شهر على اتفاق “خفض التصعيد” الذي أقره اجتماع “أستانا 4″، أسفرت عن مقتل 108 مدنيين.

وأصدرت الشبكة تقريرا رصدت فيه أبرز خروقات اتفاق خفض التصعيد في سوريا، التي تم تسجيلها في الشهر الأول من دخول الاتفاق حيز التنفيذ، والتي بلغت “75 خرقا، 91 % منها على يد النظام”.

وكشفت الشبكة أنها اعتمدت في تقريرها على مراجعة الصور والتسجيلات المصورة، وتحققت من مصداقيتها عبر برامج خاصة لديها، كذلك تحدثت مع ناجين من الهجمات، أوأقرباء للضحايا، أو شهود عيان، مؤكدة أنها تزود الأطراف المعنية لاتفاق “تخفيف التصعيد” بما وثقته من انتهاكات، من خلال عمليات المراقبة والتسجيل اليومية.

وفصّل التقرير أنواع الخروقات، فكان “47 منها عبر عمليات قتالية 45 على يد قوات النظام، و2 على يد فصائل المعارضة”، في حين بلغت الخروقات عبر عمليات الاعتقال 28 خرقا، 23 منها على يد قوات النظام  .

وفي اجتماعات “أستانا 4″، التي عقدت في 4 أيار الماضي، اتفقت تركيا وروسيا وإيران على إقامة “مناطق تخفيف التوتر”، يتم بموجبها نشر وحدات من قوات الدول الثلاث لحفظ الأمن في مناطق محددة بسوريا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*