دي ميستورا: الأمم المتحدة ستشارك في مباحثات أستانة حول سوريا

قال المبعوث الأممي إلى سوريا، ستفيان دي ميستورا، إن الأمم المتحدة ستشارك في مباحثات أستانة المزمع عقدها قبل نهاية كانون الثاني الحالي.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده دي ميستورا، عقب اجتماع لمجموعة العمل الخاصة بالأمور الإنسانية في المجموعة الدولية لدعم سوريا، بمدينة جنيف السويسرية، وشدد على أن مباحثات أستانة، ستكون موجهة للمفاوضات السورية المزمع عقدها في 8 شباط المقبل في جنيف برعاية الأمم المتحدة.

وأعرب المبعوث الأممي، عن ارتياحه من اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا، الذي توصلت إليه كل من تركيا وروسيا، برغم تعرضه لـ “بعض الخروقات”. وأضاف في هذا الإطار “لسنا نحن فقط، كذلك مجلس الأمن الدولي، والشعب السوري مرتاحون لذلك”.

وأكد على ضرورة دعم المبادرة التركية والروسية حيال اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا، معربًا عن أمله في نجاح تطبيق الاتفاق. وأوضح أن الأمم المتحدة يواصلون استعداداتهم للمشاركة في مباحثات أستانة السياسية، وأن كازاخستان وإيران تدعمان هذه المباحثات.

وفيما يتعلق بخروقات يشهدها الاتفاق، قال دي ميستورا إنه “يمكن لروسيا أن تمارس نفوذها على النظام وداعمه حزب الله اللبناني”.

من جانبه، قال يان إيغلان، مستشار دي ميستورا، إن الأمم المتحدة لم تستطع إيصال مساعدات إنسانية لـ 79% من المناطق المحتاجة لتلك المساعدات في سوريا خلال 2016.وأوضح إيغلان، أن وفدًا من الأمم المتحدة زار مدينة حلب السورية بعد اتفاق وقف إطلاق النار، وأكد أن حجم الدمار في المدينة لا يصدق.

أورينت نت

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*