دول جديدة تعلن طرد دبلوماسيين روس من أراضيها

أعلنت مجموعة جديدة من الدول الغربية طرد الدبلوماسيين الروس من أراضيها، عقب إعلان عدة دول أوروبية وأمريكا في وقت سابق عن طرد عشرات الدبلوماسيين على خلفية قضية تسميم العميل الروسي المزدوج (سكريبال) وابنته في بريطانيا.

وقررت الخارجية الكندية اتخاذ “إجراء مماثلة لعدة دول أوربية” حيث قررت طرد أربعة دبلوماسيين روس من أراضيها، في وقت أعلنت الدنمارك طرد اثنين من الدبلوماسيين الروس تضامنا مع بريطانيا.

وقال وزير الخارجية (اندرز سامويلسن) للصحفيين “التفسيرات الروسية للحادث تخيلية وعدد منها متناقض وهي على الأرجح ستارة دخان لبث الشكوك” وفقا لوكالة (فرانس 24).

كما طردت إستونيا الملحق العسكري الروسي، بينما طردت وهولندا اثنين من الدبلوماسيين الروس، في حين قال وزير الخارجية البولندي (جاسيك تشابوتوفيتش) إن بولندا ستطرد أربعة دبلوماسيين روس في سياق تحرك أوروبي أوسع لإبداء التضامن مع بريطانيا.

من جانبه، أعلن الرئيس الأوكراني (بترو بوروشينكو) عن طرد 13 دبلوماسياً روسياً من بلاده، قائلاً: “في إطار التضامن مع شركائنا البريطانيين وحلفائنا عبر الأطلسي وبالتنسيق مع دول الاتحاد الأوروبي، اتخذت أوكرانيا قرار طرد 13 دبلوماسيا من أراضيها”.

وكانت الولايات المتحدة قد قررت و14 دولة عضو في الاتحاد الأوروبي طرد دبلوماسيين روس، إذ قال مسؤولون كبار من الإدارة الأمريكية إن الرئيس دونالد ترامب أمر بطرد 60 روسيا من أمريكا وإغلاق القنصلية الروسية في سياتل بسبب قضية استخدام غاز الأعصاب في بريطانيا في وقت سابق هذا الشهر.

وقال المسؤولون الذين طلبوا عدم الكشف عن هوياتهم للصحفيين إن أمر الطرد يشمل 12 ضابط مخابرات روسيا من بعثة الأمم المتحدة في نيويورك ويعكس مخاوف من أن أنشطة روسيا المخابراتية تزداد عدوانية، حسب رويترز.

وفي السياق، قال مصدر دبلوماسي فرنسي، إن فرنسا ستطرد أربعة دبلوماسيين روس على خلفية تسميم (سكريبال) في لندن، والذي تتهم عدة دول أوروبية والولايات المتحدة موسكو بتدبيره، حسب (سبوتنيك).

من جهة ثانية، قالت وزارة الخارجية الألمانية، (الاثنين) إن ألمانيا طردت أربعة دبلوماسيين روس تضامنا مع بريطانيا التي اتهمت موسكو بتنفيذ هجوم بغاز للأعصاب ضد العميل المزدوج الروسي السابق سيرجي سكريبال.

وقالت الوزارة “اليوم طردنا أربعة دبلوماسيين روس” مضيفة “بعد هجوم التسميم في سالزبري ما زالت روسيا غير متعاونة فيما يتعلق بالتحقيق”.

يذكر أن رئيسة الوزراء البريطانية (تيريزا ماي)، قالت إن حكومتها ستدرس الخطوات المقبلة ضد روسيا بالاتفاق مع الحلفاء خلال أيام، عقب تفاقم التوتر بين البلدين على خلفية تسميم العميل الروسي السابق على الأراضي البريطانية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*