حكم نهائي بسجن أحد أفراد الأسرة الحاكمة في الكويت لإهانة الأمير

أصدرت محكمة كويتية الأحد حكما نهائيا بسجن أحد أعضاء الأسرة الحاكمة بسبب إدانته بالإساءة إلى الذات الأميرية.

وأسدلت محكمة التمييز الستار على قضية الشيخ عبدالله السالم، والمتهم بالإساءة إلى الذات الأميرية وعدد من الشخصيات، وقضت بحبسه ثلاث سنوات مع الشغل والنفاذ، حسبما أفاد الموقع الالكتروني لصحيفة القبس الأحد.

وكان من ضمن المتقدمين ببلاغات ضد الشيخ المتهم، رئيس مجلس الوزراء السابق الشيخ ناصر المحمد، ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الشيخ محمد العبدالله.

ويعد عبد الله السالم أحد احفاد الشيخ عبد الله الأحمد الصباح الأخ غير الشقيق للأمير الحالي للكويت.

ويجرم القانون الكويتي أي إهانة لأمير البلاد ويعاقب مرتكب هذا الفعل بالسجن مددا متفاوتة وتعرض عشرات المعارضين في الكويت للسجن بسبب القانون نفسه.

ونشر الشيخ عبد الله السالم مقطعا مصورا عام 2015 على تطبيق سناب شات انتقد فيه بقوة أداء الحكومة الكويتية ، واعتبرت المحكمة أن المقطع تضمن سبا للأمير ولأعضاء أخرين في الأسرة المالكة.

وكان الشيخ عبد الله السالم تعرض أيضا للاعتقال 10 أيام العام الماضي على ذمة التحقيق في تغريدات نشرها على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي عام 2012 ، اعتبرتها السلطات أنها تحوي تعاطفا مع المعارضة وتنتقد أمير البلاد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*