“حصاد الأرواح” رسالة إلى المجتمع الدولي لكشف الإرهاب الحقيقي! (فيديو)

بالتزامن مع حملة الإبادة والتهجير القسري التي تتعرض لها مدن وبلدات الغوطة الشرقية من قبل روسيا.

أنتج  ناشطون سوريون فيلماً مصوراً تحت عنوان “حصاد الأرواح” لإيصال رسالة إلى المجتمع الدولي، حيث سلطوا من خلاله الضوء على المجازر التي ترتكبها روسيا بحق المدنيين في الغوطة والمدن المحررة.

وقال المتحدث في الفيلم -الذي صوّر بطريقة تحاكي عمليات الإعدام التي كان ينفذها تنظيم “داعش”- إنه عندما قام التنظيم بجرائمه تحرك العالم كله لردعه في حين أن بشار الأسد يقتل السوريين منذ 7 سنوات ولم يتحرك أحد لإيقافه. وأكد أن إجرام بشار الأسد وروسيا أخطر على السوريين والعالم أجمع.

يشار إلى أن العديد من الناشطين السوريين أطلقوا عشرات الرسائل والحملات على مواقع التواصل الاجتماعي تدعو دول العالم والمنظمات الدولية للتدخل لنجدة أهالي الغوطة لكن دون جدوى حيث استمرت روسيا والميليشيات الإيرانية في حملتها واستطاعت تهجير معظم مدن الغوطة في ظل صمت من الأمم المتحدة والمجتمع الدولي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*