وليد جنبلاط

جنبلاط يدعو الدروز لممارسة الفروض الاسلامية الخمسة وبناء الجوامع

دعا الزعيم الدرزي اللبناني وليد جنبلاط اليوم الأربعاء الطائفة الدرزية للعودة الى اصول الدين الإسلامي وممارسة فروض الإسلام الخمسة ، كما طالب بتوجيه بعثات من طلاب العلوم الدينية عند الدروز إلى الأزهر.

وقال جنبلاط في حوار مع صحيفة ” النهار” اللبنانية اليوم إنه مصمم على بناء مسجد في المختارة (مقر زعامة آل جنبلاط التاريخية) قريباً وسيستعين بمهندس معماري.

وتساءل جنبلاط من اين جاء الموحدون الدروز الا من رحم الاصول الاسلامية ؟ لم يأتوا من القمر، والمطلوب توجه بعثات من طلاب العلوم الدينية عند الدروز الى الأزهر.

وردا على سؤال حول الكلام الذي قاله في الدين ووجهه الى الدروز يرجع الى الحالة الاسلامية في المنطقة؟ او تخوفاً من الاسلاميين السنة… أجاب جنبلاط : قلته بسبب الجهل الذي استشرى عند بعض من شرائح درزية، ولديها نقص بسبب عدم معرفتها الجيدة بالثقافة الاسلامية.

وردا على سؤال حول تخوف الدروز فعلاً من جماعات ارهابية سورية وصلت الى الربوع اللبنانية قال : عند كل الناس عنصرية تجاه السوري وهذا خطأ ولا ينحصر هذا الامر عند الدروز.. وأكرر ان هذا مرفوض.

وحول التخوف عند أبناء العرقوب – في جنوب شرق لبنان – من قدوم مجموعات مسلحة من “جبهة النصرة” إلى مناطقهم بعد تمددها في مساحة لا بأس بها في الجولان السوري المحتل.. قال جنبلاط : لم أسمع بهذا الامر، لكن على اثر وقوع اساءة للمقدسات في عين عطا ومقتل أحدهم، وقعت مشكلة في تلك البلدة وحدثت اساءة غير مباشرة تجاه الاسلام.

وقال ان هناك شبه حكم ذاتي في سجن رومية ( أكبر السجون اللبنانية الذي يضم أعدادا من السجناء الإسلاميين)، واصفا سجن رومية بأنه مثل سجون كبار قادة المافيا في سجون كولومبيا وبلدان في امريكا الجنوبية…وقال : من حق السجين أن يحصل على حقوقه، ولكن هل من المنطق أن يدير العمليات ويهدد ويملك كل وسائل الاتصال فيها والمسؤولون المعنيون يتفرجون على هذا الامر؟.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*