جحيم حلب يحرق ميليشيات إيران.. عمليتان “استشهاديتان” بمشروع 3000 شقة

استهدفت الفصائل المنضوية ضمن غرفة عمليات “جيش الفتح” اليوم الجمعة تجمعات ميليشيات إيران في مشروع 1070 شقة ومنطقة 3000 شقة غربي حلب بعمليتين “استشهاديتين” ما أوقع عشرات القتلى والجرحى في صفوف الأخيرة.

وقال مراسل أورينت، إن عملية استشهادية استهدفت قوات الأسد في مشروع 1070 شقة بهدف تحرير الأبنية المتبقية التي يسيطر عليها النظام في المنطقة، بالتزامن مع استهداف الميليشيات الشيعية في مشروع 3000 شقة بعربة مفخخة خامسة لهذا اليوم.

وبدأ الثوار بالتقدم داخل مشروع 1070 شقة وكسروا خطوط دفاع النظام الأولى بالمنطقة وقتلوا وجرحوا عناصر من الأخيرة، وسط استهداف قوات الأسد بالصواريخ والمدفعية.

image

وكانت فصائل الثوار أعلنت عن سيطرتها على ضاحية الأسد غربي حلب وأسر مجموعة من ميليشيات إيران واغتنام عربات عسكرية وأسلحة متوسطة وخفيفة، وسط هروب عناصر النظام من مواقعهم وتوجههم للأكاديمية العسكرية.

وتعتبر ضاحية الأسد بوابة حلب من الجهة الغربية، وبتحريرها يكون الثوار على بعد أمتار قليلة من الأكاديمية العسكرية ومشروع 3000 شقة، ويهدف الثوار من هذا التقدم لفك الحصار من جديد عن أحياء حلب الشرقية.

أورينت نت

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*