بثينة شعبان : موسكو طمأنتنا أن لا ضربة أمريكية جديدة

قالت المستشار السياسية والإعلامية لبشار الأسد يوم أمس الأربعاء، إن موسكو طمأنت الأسد بأنه لا ضربة أمريكية جديدة على سوريا، لافنة أنها ما تزال تقف إلى جانب النظام.

وجاء حديث شعبان ضمن برنامج “لعبة الأمم” الذي يبث عبر شاشة “الميادين” التابعة لإيران، حيث أكدت أن “هدف العدوان الأمريكي على قاعدة الشعيرات سياسي وليس عسكرياً”، حسب وصفها، مشيرة إلى أن “الرد على أي العدوان يأخذ أشكالاً مختلفة”.

وأضافت شعبان أن “ما تفعله الولايات المتحدة الأمريكية اليوم هو تخبط”، موضحة أنه “لا يمتنع ترمب عن فعل أي شيء ولكن يجب أن نفهم طريقة تفكيره وأن ندرس المشهد الدولي”.

وأشارت شعبان، أن “روسيا دولة حليفة موثوقة وهي معنا قلباً وقالباً”، لافتة إلى أن “الصين صديقة ووقفت مع سوريا وتستمر في الوقوف مع سوريا”، لافتةً أن “الروس أكدوا لنا أنهم واقفون مع سوريا وفهمنا أن العدوان الأمريكي لن يتكرر”.

وأردفت بالقول: “الولايات المتحدة في حالة انحدار والصين وروسيا والهند في حالة صعود”.

وعن هجوم خان شيخون الكيمياوي، أفادت بأننا “طالبنا بلجنة تحقيق في حادثة خان شيخون وسوريا خالية من كل الأسلحة الكيميائية، وننتظر من منظمة حظر الاسلحة الكيميائية أن تأتي الى سوريا وتحقق في الحادثة”.

وكانت الولايات المتحدة نفذت ضربة عسكرية ضد نظام الأسد، حيث استهدفت مطار الشعيرات بريف حمص، عقب استخدام الأسد السلاح الكيماوي في خان شيخون في الرابع من نيسان الجاري.

الميادين – أورينت نت

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*