والمشتبه بهم جزء من مجموعة رجال فروا في اتجاه الخطوط الخاضعة لسيطرة الأكراد عندما سيطرت القوات العراقية على الحويجة آخر معقل للمتطرفين في شمال العراق.

وأضاف المسؤول مشيرا إلى أعضاء داعش “استسلم تقريبا ألف رجل خلال الأسبوع الماضي. ولكن ليسوا جميعا إرهابيين… من المنصف أن نقول أن مئات ربما من أعضاء داعش ولكن ذلك سيتضح بعد الاستجواب”.