أردوغان يتحدث عن عمليات عسكرية جديدة في المنطقة

لمّح الرئيس التركي (رجب طيب أردوغان) إلى احتمالية البدء “على حين غرّة” بعمليات عسكرية جديدة في المنطقة، موضحا أنّ القوات المسلحة التركية على أهبّة الاستعداد وبانتظار الأوامر.

جاء ذلك خلال كلمة ألقاها في مدرسة الأئمة والخطباء في منطقة (باشاق شهير) بإسطنبول، تطرّق فيها إلى الزيارة التي أجراها قبل يومين إلى المناطق الحدودية مع سوريا، واجتماعه إلى قادة القوّات المسلحة التركية في المنطقة.

وأشار أردوغان خلال خطابه الموجّه إلى الحضور: “من الممكن أن تسمعوا بأهداف جديدة مباغتة، اليوم تركيا تلاحق الإرهابيين إلى أوكارهم خارج الحدود”.

وذكّر أردوغان بأنّ حصيلة القتلى النهائية في صفوف الوحدات الكردية جرّاء عملية غصن الزيتون التي بدأتها قوّات بلاده في 20 كانون الثاني من العام الجاري، بلغت 3 آلاف و872، مضيفا: “أجرينا زيارة إلى النقاط الحدودية، وتحدثنا مع الجنود عن قرب، وضعنا الأمور البروتوكولية جانبا وأجرينا لقاء جميلا وحميميّا، كنا قد قلنا مرارا بأننا قد نأتي على حين غرّة وهذا ما فعلناه، لم نذهب مطبّلين مزمرين معلنين عن التوقيت المحدد”.

ولفت الرئيس التركي إلى أنّ معنويات الجيش التركي عالية، وأنّهم على أهبّة الاستعداد، ينتظرون الأوامر للبدء بعملية جديدة في المنطقة.

وأردف أردوغان أنّه تحدّث مع الحكومة العراقية من أجل حل الأمر والقضاء على من أسماهم بـ “الإرهابيين” في سنجار، موضحا أنّه أبلغ الحكومة العراقية بأنّها في حال لم تنهِ المسألة بنفسها، تركيا ستتولى الأمر.

تجدر الإشارة إلى أنّ الرئيس التركي أردوغان يعتزم غدا في العاصمة  التركية أنقرة، على الاجتماع مع كلّ من الرئيس الروسي بوتين والرئيس الإيراني روحاني، لمناقشة الملف السوري، وغيره من التطورات السياسية الأخرى.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*